الشريف زين العابدين الهندي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الشريف زين العابدين الهندي

مُساهمة  عبد القادر النوبي في الثلاثاء مايو 11, 2010 8:31 am

قصيدة الملحمة
تأليف : الشريف زين العابدين الهندي
أوبريت سودانية
مساهر ؛ مساهر ليلك الطول نجوم وهجوع ..
وغرقان قمره في جو السحاب مصروع ..
بصارع فيك ضلام تمن سنين واسبوع ..
واراقب فجرك الآذن زمانه سطوع ..
وشايلك سيف نصر لا يطيش ولاهو بزوغ..
ورابطك في حشاي من العطش والجوع ..
واســـقيك مــني دم ... ودمـــوع ..
واوقــــدلك جحـــيم وشــــموع .

واقش منك دموع الضيم على خدودك بتتحدر ..
واقبل فيك جبين مرفوع .. كراية النصر .

وبيرق عزة رفرف في ركاب فاتحين ..
واغسل ليك تراب الهجرة باليدين ..
ويجيك المجد مدخور لك سنين وسنين ..
من حبوبتك الوقفت ترد الدين ..
وتطرد حملة الباشا .. ومع الغازين ..
حليلة مهيرة كاسرة التوب وحد الزين .

ومن جدك بكبر فوق جبل سرخام..
ودافن ضهره في كرري ومتكنتر ركاب ولجام ..
وسال في إيده سيف العود ببعج بيهو كبدة وهام ..
وقبال دمعه مايرشح مع البارود ، يكون شتت عليك اجسام .

أجسام من غزاة ما قدروا يسبوك ..
ولاكشفولك المقنع ، ولافي الشينة ختوك ..
ولاخلولك أحداقم ، ولاهم قدروا يدنوك ..
ومما فاتوا لي هسع .. بدوروا رضاك واطروك .

وكيف إنساك ؟ وكيف إنساك وذكراك لي دماهو عروق ..
ومما الهجرة حلت ليهو، لابسك إنت عمة وطوق ..
وعايشك جو وجدانه ، معايشة الحنين للشوق ..
وممزوج فيك .. ممازجة اللسان للضوق ..

بشوفك في عيون النيل ، وفي الأطفال ..
وفي تاريخك الأخضر، على الأجيال ..
وفي بحر الدمي ، اللسع بجم سيال ..
وفي مستقبلا ، واعد كبار وعيال ..
بشوفك بشرى فيك ، شقق جبال ورمال ..
وفي حدقاته مفتوحات ، تلاتة ليال ..
بترسم لي طريق نجم العشاء الولوال..
وتكشف فيك ، أسرارا كتار واهوال ..
ويلقاك ؛ ويلقاك حتى في رمش الغريب الضال ..
مهموم في اليمن ، لا الحامدي لا السلال ..
ويلاقيك في الخليج ، مشرورة حالك حال ..
ويسكّل فيك .. ببيعوك بالدهب والمال !

فلذاتك مبعثرة في البلاد مأجورة ..
تبني على الرمال أحلامها ثم قصورها ..
خلوك سايبة في أيد الطغاة مأسورة ..
شان ما يسلموك الحلبي ، روب في كورة ؟

أبشري ؛ أبشري نحن لسع في الخلا مرابطين ..
ونحن عقاب عهود ، أنصار مع مهاجرين ..
ونحن سهارى ما بنعرف غمضة العين ..
ونحن فداك ، نذود عنك بقالنا سنين ..
حالفين بيك قسم ، غالي وعزيز ويمين ..
مانضوق راحة ، لانشوف زوجة لا والدين ..
ولاندفن رؤوسنا على الرمال خايفين ..
حتى نودي من أشلانا ، أعلامك على القصرين ..
وحتى نسوي للقصفوك مقبرتين ..
زي ماصنع تارا ، علي الألف ألفين ..
وحتى نكسر السد ، وينقسم نصين ..
ويكون عيدنا الكبيـــر ، في مقرن النيلين .
وما بنساك ؛ وما بنساك عشان يطراك في الأزمان ..
قريـــــــب منك ، قرابة الحدقة للإنسان ..
وجايل فيك ، جولة الدم علي الوردان ..
وقيمتك عنده ، زي قيمتك معاه زمان ..
بعيشك هضبة ، بتشارف تلال قيسان ..
ويحياك موية في دارفور، تبل عطشان ..
ويديّم فيك من سنار، ترع خزان ..
ويدفق خيره بي عند الرهد بستان ..
ويقول للدندر الغاضب ، كفاك قيسان ..
ويسهر لي وليداتك ، يعشي الحاري والجيعان ..

منو الزيك ، منو الزيك ولد واستالد الأولاد ؟
منو الزيك ، بجيبم ديمة عشرة اولاد ؟
منو الزيك ، ببز الدنيا موية وزاد ؟
منو الزيك ، ضروع وزروع ونيل مداد ؟
منو الزيك ، بطانة وغابة دون حداد ؟
منو الزيك ، سهول وادي وجبال اوتاد ؟
منو الزيك ، أصل موروث من الأجداد ؟
منو الزيك ، جراتق دم .. قدام وجداد ؟
قشي الدمعة يابت الرجال ، ما بحكموك أولاد .

بت الحر .. وأم الحر .. وأخت الحر ..
وست الضنبه مردوم .. بي وراه يجر ..
ست الفي الخشش من العصير بنتر ..
وست الخيل ، وست الفي القلوب بنقر ..
وأم الحلفوا بيك ، وبي العذاب المر ..
ما بختولك الشينه ومناحة كر ..

أولادك ؛ أولادك فضلة الموت وبتلجوبو ..
ودايما سيرته في لسانم ، وبتسلوبو ..
وزرعك من زمان المهدي ، طارح دوبو ..
واحدين بحصدو ، وواحدين بفكو دروبو ..

تيلادك مسكّر في الخزن محروس ..
هجليج واندراب ، ومهوقني وأبنوس ..
من صمغ الهشاب ، سوّى السنط كرتوس ..
ومن شجرالتبلدي ، المويه كوس في كوس..
ومن ضل النخيل ، الشمش دايرة تكوس ..
ومن حرب المطر، فرع الحراز مدروس ..
ومن شوك السدر، جيش السلم هكسوس ..
ومن زهرالتبر، البادية باقية عروس ..
وبي توب البرم ، سوى الطلح ملبوس..
ومن شدر الأراك ، عطر الدعاش مبثوث ..
ومن سيف العشر، جيش هكس صار مهروس ..
والدوم واجي ، بي قيف الأتبراوي خروس..
فيكي الفيل ، وفيكي العنجة والجاموس ..
وفيكي التيتل ، الليّات قرونه تروس ..
وفيكي الأصلة ، والدّابي اب درق وجروس ..
وفيك أسد العرين ، رب العراك والدوس ..
وفيك ريل الودي ، البي نالو راتع إجوس ..
وفيك فهود ، وفيك نمور، وفيك طاؤوس ..
وفيك صقر الكواهلة ، العينو كالفانوس ..
وفي نيلك عشاري ، إشيل من الجاقوس.

فيك الأزرق ، البي عرقو هد القيف ..
وفيك الأبيض ، الماش منطرح ما بقيف ..
وفيك رهد المفازة ، الوعده ما خلّيف ..
وفيك الأتبراوي ، اللي الشواطي أليف ..
وفيك الدندر، البهجم هجمة السيف ..
وفيك الباسلام ، الفي الفشقة عامل هيف ..
وفيك سيتيت ، منبّت من قناه صريف ..
وفيك القاش .. بوري الرعدة والصاقعة الدوادم كيف.
وفيك بحرالجبل ، حاقب عرى الرجاف ..
وفيك بحر غزال ، والجور وبحر زراف ..
وفيك سوباط ، ملولو زي دبيباً خاف ..
وفيك بحرالعرب ، مليان نعام وزراف ..
وفيك بحيرة قال نو، سيدها ماالأسلاف ..
وفيك خور أب حبل ، شاقي البلد كشاف ..
وفيك تمت العظيم ، شايل الكليت والشاف ..
وعندك مقرنا .. حرّم سواك ما إنشاف .
وعندك ألف خورفي الوادي ، والفين رافد ..

وحسبان الجزاير والجروف ، ما وارد ..
والنبروالحبيب ، لي عودو سيدو يقالد ..
والساقية الحنين توريقها ، باكي وساهد ..
والبلدات .. ونجاضات حليلة فايد ..
وسمسم ، وام صقور، وسهل قبوب ود زايد ..
وصقيعة ام بليل ، براقها قايم وقاعد ..
والمطرالبكب ، أربع شهور ودارد ..
وفيك قدمبلية ، وكمبو ستة الوارد ..
وأم سينات ، تغازل دوكة ماشه تحادد ..
الكفاي بقول للفشقة ، بهمك شارد ..
كونو الفاو بقت .. ترع ، وجناين ، وموارد .

في غروبك ؛ ربوع خصبة وتبر مبهول ..
وديان من عقيق ، مغسولة مطر وسيول ..
وكثبان تابة ، بطرز حواشي سهول ..
تجود بالكركدي ، وصمغ الهشاب والفول ..
وتدى القنقليس ، طول الشهور والحول ..
وفيك حفرة نحاس ، وأبوتولو غير مصقول ..
والعيش ، والسماسم ، والصمغ ، والكول ..
والتور ، والخروف .. والناقة ، والكاتول ..
علي دينار، كسب ليها الشرف والطول ..
أبو زكريا أداب العصاة ، زول زول ..
من وداي مكربت في ربوعها وجول ..
لي الكفرة وصحاريها العجاف والفول .

وجبل مرة الشمخ جايب مناخ لبنان ..
فجر من ينابيعه العجاف بستان ..
طارح عنب والزيتون مع الرمان ..
وجاب من يافا تفاحا كبار ومكان .
من مليط مكربت شاقي دار الريح ..
نازل بارا وام فتنه بتسر وتريح ..
وتياسرعلى التياره ، وصوتها بيصيح ..
ونوخ تقلي ، في السهل الكبير وفسيح .

ومن تقلي ، امبرم شايل جبال النوبه ..
عامــــر قلبه ، بي برشم عريس الحوبه ..
جلجال واللحيمر النارم إدفوبها ..
وين مجدوب وشامبي ، الحارة بتسلوبها ..
وفي شروقك ؛ في شروقك ربا العنافي قاطع تيهو ..
وفي ضهرو الدوم ، دوباي حرارتو وتيهو ..
وفي الشبرية ، راكبة حمامة بتغنيهو ..
مسدارابشوارب .. ياخدو ووديهو .
أمانة عليك بطانة أب سن ، بتنسي الكاعه ..
يوم أكلت كباد ســـــاكت ، رخم وضباعه ..
يوم محمود وناس عوض الكريم سمساعه ..
واقفين في الشمش دايرين يغطوا شعاعها ..
في ضحوة عجاج وسيوفم اللماعه ..
ياكلن في التراقي .. ويقطعن في ضراعه .

يا المعزوزة بي دمانا وعضام ابواتنا ..
عارفنك مقريفة لي شراب قهواتنا ..
زغرتي يا ام شيوم ، خلي الندق نحساتنا ..
ونحاسب عقاب الجاتنا والماجاتنا .

هسع قومي ، سوي السيرة جري النم ..
خلينا النهشك فيك ونملاك دم ..
ندفنلك شقوقك ، شور عضام ولحم ..
ندفق ليك نحيراً لا وقف لا جم ..
نشبع فيك صقور، وضباع ، وطير، ورخم ..
لامن ترضي ضيفك .. ودور هناك انتم .

كيفن عاد ؛ كيفن عاد بتــــعادينا ..
وشوفي عزيمة للحمل ، الوقف راجينا ..
شوفينا بنتر، ولا بنكف الشينه ..
شوفينا بندكدك ، ولا ما هامينا ..
شوفينا بنبشر فيك ، طوال إيدينا ..
ولا نغطي بالطين والعجين إضنينا.

وفي شروقك ؛ في شروقك ، أرض مليانة خير ومعادن ..
وفيها السارح الناشق وفيها الساكن ..
وفيها المن حلايب جايي غاشي سواكن ..
وفيها الأركويت نسام أراك وجناين ..
وفيها غزال جبيت وقل قصاد الشادن ..
ومن صمت إنطرح لي أربعات .. بعاين .
وناس أوشيك إخنقو في الربابة وغنو ..
وأوهاج سل شوتالو وبركلو يسنو ..
تمباك الدمك جو الكدوس حاشنو ..
جبنات يابنات ، هريوا .. قامن وجنو.
دبايوا؛ دبايوا أوجات كيها يا أدروب ، أبوك كيفنو ..
روح تندلاي ، ولا الصهب فاتنو..
قالوا الليله هبباي بركة زايد جنو ..
ناس باكاش وحامد .. في أروما استنو.

الكور دلو والمربيت بتمشي الوادي ..
خت الدرقة والهاري السنين بي غادي ..
وادني اللي انقلب قرب علينا ينادي ..
والهوشاب برد .. بروي الغليل لي الصادي .

وفي شمالك ؛ في شمالك نخيل بازخ ، يداعب الريح ..
بقول للبركل الشامخ كفاك تبريح ..
إت عارف كلامي ورايي بالتلميح ..
جيب رايا قديــــم ، بيهو بتفيد وتريح ..
قش دمع السواقي البي العذاب بتبيح ..
واطرى العضام .. تحتك تنين وتصيح .

أطرى السناجك ووقعة الخشخان ..
واطرى النحاس وكتين إزم بطران ..
ونادي أولاد جعل والينم ينم القرمان ..
والخيل عركسن واتروقن ريقان ..
وصقر الجو بحلق في السماء جيعان ..
يا الكدك بدور.. كبدة ، وكلى ، ومصران.

نادي المك نمر؛ نادي المك نمر، معلم أباة الضيم ..
شاي الباشا شي ، خلاي جناهو يتيم ..
ودفتردار بدك عند المتمة زميم ..
أرفع صوت ، لعل الناسي يبقى فهيم ..
أرفع صوت خلاص ، شرطنا شرب الهيم ..
وكاد عاقلنا يصبح .. من سكاته بهيم .

مر بالدامر البي ذكرو عز وجل ..
واتنوخ فســيح ، وادي المجاذيب طلة ..
شوف النارمتلعبه في المساجد ، ولا ..
مات نورالضيا ، وجات بعده نار الجلة ..
شوف المصحف ، الأربع قرون بدله ..
ماسك وردو.. أم سحرتو عين خلق الله .

حبابك عشرة يا بت مقرن النيلين ..
حبابك ياأم عجن ، بعد العديل والزين ..
حبابك يا المحكرة في المشاعر، والفؤاد ، والعين ..
حبابك يا المغسلة ، بي طهور مويتين ..
حباب أهلك بلاعبوا الموج ، مع البردين ..
حبابن كتفوا بوطليح ، علي اللضنين ..
حباب قصرك ضبح غردون من اللضنين ..
حباب الخندق .. العجن الجلود بالطين .
حباب المهدي فيك ، كبر حرارة ودين ..
حباب أسد العرين ، عبد الله ود تورشين ..
حباب النور، عقيد الخيل ، عقود الشين ..
عنقرة المعزة .. الأصلو ما بتلين .
حباب الزاكي أداب النقز في الحين ..
حباب ود النجومي القبرو في توشكين ..
حباب عثمان سواكن دقنه في الدورين ..
حباب يعقوب ؛ حباب يعقوب ، حباب محمود ، وشيخ الدين ..
سلام يا البقعة ، مبروكة الإله والدين ..
حباب الحرروك ، لا إنتماء لادين ..
حباب السودنوك ، خلوك سماره وزين ..
حباب الأزهري ، النكس ذرى العلمين ..
حباب الراية ، هفهافه وتكيل العين ..
قولوا معاي تبارك ، أقول دقر ياعين ..
وزغرتي ياام رشوم ، وقولي البطان وين وين ..
بركزلما سيطانم تبيد وتلين ..
ولما يشوفوا قطع إيدي بالسكين ..
ولما تقول حمامة ، كفاك .. دقرياعين .

سلام ياالقلعة بي بدورها وجواهر تاجها..
سلام يااب عنجه خورك لاقى نيلو الناجا ..
سلام يااب روف وودنوباوي ضوى سراجها..
سلام ديم أب سعد نارالخيم وجاجه ..
سلام - الله أكبر- في الفتح دجاجه ..
بسيوفها ورماحها ، ولي الحمد سجاجه ..
بحر أبيض فتح أبوابه وقت الحاجه ..
زي ما موسي عد .. بلا تعب لا حاجه .

كلـــــك أدباء من عشاق وفنانين ..
شالوك في عيونم وصوروك تلوين ..
وشاشوبك شعر مطبوع جزيل ورصين ..
فيه أم در.. وفيه الأسكلة وستين .
وعازة الفي هواك ، نحن الجبال ثابتين ..
يا فلق الصباح ، قول لي نهارك وين ..
ترعاك في الفؤاد ، بعناية الحارسين ..
يا كروان كرومه .. خليل فرح ما يلين .
يا ود الرضي القلبه انقطع نصين ..
ترى العبادي ماسك الدابي بالليدين..
مع أبو صلاح ونورالكهربائي الزين ..
فيك الحاج سرور، غني الفراق لي متين ..
وما عارف المفارق ، قدموماش لي وين ..
وياعازة الفراق .. طال بي ، وكله حنين .

مطروحة الجبين من سوبا لي سنار ..
نيليك من غرامن لبسوك سوار ..
أكنافك موطأة فيها ماء وخضار ..
ولي عزاز القبائل .. صرتي أحسن دار.
محصولك دهب ما بكيلو بالعبار ..
مواسمك عدة محسوبات طوال وكتار..
أرضك في الجمال محسوبة بالأشبار..
مشكلة بالتراب .. لكن لجين ونضار.

ترعك زي بحار لبنان طوال وعدال ..
واب عشرين يفوق ناس بردى في الأمثال ..
لياليك بالقمر رويانه نور وظلال ..
مطرزة بالنجوم .. في إحتفال وجمال .

قرآنك بزين من قمت إنت بلاد ..
تقاقيبك تضوي الليل زناد في زناد ..
ما شقاك ضلالي إلا انشبح وانحاد ..
وما جال فيك ظلوم .. إلا انكبح وانقاد .
عزك من قديم ، محسوب جدود واحفاد ..
عمروك الرجال ، تيلاد قصاد تيلاد ..
زرعوك بالسلاليك ومنجل الحصاد ..
وجرنك في التقي ، تمتم قرافو وزاد .

مبسوطة ومحكرة لاهبك لا تقوب ..
وقطنك زي لتيب الحقنه ، خاتي عيوب ..
نعلات منتني ، ولوزا عفي ومكروب ..
وتيلته طويــــله .. زي خيط الحريرفي التوب .

دواوينك مفتحه للضيوف مفروشه ..
وحلالك مجندره لاوسخ لاكوشه ..
شاربه الهمبريب بالساريات مرشوشه ..
والعجب الأماسي .. تقول ليالي الروشه .
في مدني الكبير نشأتلك الحيثية ..
فجرتي المواهب ومنبع الوطنية ..
بذرة مقدسة اتربت علي الحرية ..
من المؤتمر.. لي الليلة نامية قوية .
من يومك كسبت الكاس وشلت الراية ..
وافكارالمحافل باقية ليهم تاية ..
بالتعليم سقوك وشبعوك قراية ..
وادوك من شبابن .. كل حب ورعاية .

حليل قلب الجزيرة المستقيد النابض ..
حليل جمعة رجالها وجيل شبابها الناهض ..
حليل جمع الصراط زي الهزبر الرابض ..
كل واحد .. علي وطنيته عاضي وقابض .

يا أم الزهور ماتسوي قبض الريح ..
كان رايك زمان بشفي وبفيد وبريح ..
قشيلنا السواكب وامسحي التبريح ..
فاتوك الرجال .. لسع جناك بصيح .

ما برضالك الخوف والضياع والحيره ..
مابرضالك اليوم تبقي إنت أسيره ..
مابرضاك أكلت الحلوة تنسي مريره ..
والتاريخ رهيب .. مابنسى ليك تسطيرها .

حاشاك الملامة ؛ ومابتسوي العيب ..
إيدك لسع تجدع من بعيد وتصيب ..
ويومك في المحاص ، شايفنو جايي قريب ..
ودورك بتلعب .. قبل الشمش ماتغيب .

أكسري المين كنار؛ خلي الأراضي تعوم ..
سويهن بحر، من ريبه لي الخرطوم ..
ولعي في الفبارك ؛ غيظ ، ونار، وسموم ..
خلي الهايفه تنقد ؛ والنصيحة تقوم ..
سوي الترع ساتر، والمصارف كوم ..
وسلي سيوفك .. الجبابه ما مسلوم .
أعقب سنجه طوف الدالي والمزموم ..
روح للقرابين والسماسم كوم ..
شوف كرمك شرف ، قال للردوك ماتلوم ..
أنسى الفاتت .. أيامك بجيهن يوم .

أرفع ساعديك ؛ أرفع ساعديك ربك العظيم بتشوفها ..
حيي أبا القديم وجديد ، بقت معروفه ..
قول للشهداء نارنا متلعبه ومكلوفه ..
لا ماتت .. ولاغمضوا البجيبوا ظروفها .

أرجينا ؛ أرجينا بنجيك موحدين صادقين ..
شايلين المدافع وبالسماء طايرين ..
صواريخنا بتسكل تطرش اللضنين ..
وفي الجاسر نقيف ليك .. بالنصر هازِين .

ديل أولاد حشاك لا إرتزاق لازيف ..
وديل الكلهم صنديد وأصلو شريف ..
ديل دخريك لسنين الجفاف والحيف ..
وديل دفقة ينابيعك .. شهورالصيف .
ديل نيلك وكت قطع البرك والقيف ..
وديل ديم السواري الأصلومابتقيف ..
ديل الرضعوا حر لبنك بدون تحريف ..
وديل البقعوا في نارك .. بدون تكليف .
ديل إتباشروبك إنت درقة وسيف ..
وديل بفدوك بي ارواحم نقيب وعريف ..
ديل أخوان صدق ، في الله دون تحريف ..
وديل ياهم .. عيونك ، وقلبك الوليف .

خايضين فيك صحاري تقيد لهيب وشرار..
وطالعين فيك جبال عاليات علي الطيار..
ونعرف أرضك المحدودة بالأشبار..
وننزل في ربوعك لينا مليون دار..
وندخل فيك ضحى ونمرق مع الأسحار..
ماحجبوك علينا حيارى .. أوأغرار.
نارك ماانطفت ؛ نارك ما انطفت من يوم رماك الغادر..
وسجنك مافضى وأهلك عليهو تدافر..
وللموت كمبلوا ولادك مغني وشاعر ..
وكل عام ليك عيد بالدم موشح وظافر ..
خلي عدوك مجهجه في حكومته وحاير ..
وقيدك هسه بنكسره .. ونجدلو ضفاير.
نحن أولادك العارفانا دون تذكار ..
ونحن الجينا في نسلك من الأبكار ..
ونحن الليله شمعك في الضلام سهار..
ونحن الفجرلي الليل كان قعد كان طار..
ونحن نضري ورتابتو ونشيلها عصار..
ونحن بلابل الحرية .. تصدح حتى في الأوكار .

أقول فيك تاني يا ست الشرف والطول ؟
وعزك في الأرض تريان فروع وأصول !!
أرقدي قفى بنجيك ، مهما زمانا يطول ..
ومهما الدهريردم ، في حمولنا حمول ..
ومهما نموت فداك ، نترامى زول في زول ..
برضو منيعة إنت .. علي القدر والصول .
وانت كبيــــرة ؛ كبيرة أكبرمن صغارة العسكر..
وانت عظيمة ما بزلك سلاح البقهر..
وانت عزيمة لا بتلين ولا بتتكسر..
وانت أنوف .. أشم من بيله ، ما بتتعفر.
قوديلنا الرسنة وخلفي الأشتام ..
خنقي لي دلاليكك وصحي النام ..
أرقصي الفاشر الهضليمو كبَّ ونام ..
وقولي الليلة شبالكم علي حرام ..
لما تكسروا القيد أب عشرأعوام ..
ولما تقنعوا الكاشفات وراء وقدام ..
ولما تجيبوا سجانكم خزي ومنضام ..
ولما اولادي يبقوا جنود .. ومش خدام .
















الخاتمة :
هذي الأراجـز يا أماه ... من كــبد الســــــماء ..
من حيث يتعب بالشموس الغر سيل الكبرياء ..
من حيث يحتصد الرصاص صدوركل الأبرياء ..
من حيث يسخربالمشانق إعتناق الشرفاء ..
من حيث يعصف بالزلازل احتشاد الأتقياء ..
من حيث تحتشد السجون جحافلا للأوفياء ..
من حيث يلتقط الرسالة قلب كل الأنبياء ..
من حيث كل الكون حق وسلام وضياء ..
من حيث ما كذب الفؤاد ولا ألم به الرياء ..
من حيث ينبوع المحبة والجلالة والبهاء ..
من حيث لا بدء ، ولا حيث ، ولا ثم انتهاء ..
إنها محض خشوع .. وصلاة ، ودعاء ؛
إنها محض خشوع .. وصلاة ، ودعاء .

[/size]
avatar
عبد القادر النوبي

المساهمات : 7
تاريخ التسجيل : 02/03/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مشكوووووووووووووووووووور

مُساهمة  محمد عبد الله حسن في الإثنين سبتمبر 20, 2010 11:43 pm


الحبيب / عبد القادر النوبي

مشكور على هذه المشاركة الرائعة والقيمة ...

ومزيدا من التالق والابداع
avatar
محمد عبد الله حسن

المساهمات : 137
تاريخ التسجيل : 05/02/2009
العمر : 32
الموقع : moh19847@yahoo.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى