من وحى الغلابة-للشاعر عطا عمر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

من وحى الغلابة-للشاعر عطا عمر

مُساهمة  زكريا عبدالرازق في السبت أكتوبر 23, 2010 1:30 am

شمن وحى الغلابة هى مجموعة شعرية لشاعر المنطقة الشاعر المرهف عطا عمر سلمان وقد صاغها بمفردات تلج الى الوجدان دون استئذان لما فيها من البساطة والقوة
لذا ادعوكم للسياحة فى عالمه الجميل لنرتحل معه الى دنياوات العشق والاشوق
كانت محطتنا الاولى عود يامحمد وهى دعوة للفنان محمد ابراهيم حسن الشهير ب(ودالبلولة) الذى هاجر الى السعودية يدعوه فيها للعودة للاهل والنغم الطروب


[center]عود يا محمد للديار
دى الغربة يا محمد ألم
لملم هديماتك تعال
ياحليلك البيت انهدم
أمك عمت بعدك خلاص
ملت الخشيم حرقة وألم
ما تهمل آ محمد رضاك
شان تبقى تاجر سيب وهم
دى الزوجة من بعدك شقت
فات منها العود والنغم
مات فيها صوت الحب زمان
لومه وشقاها عليك ختم
مسكينة تحسب فى الشهور
سهرانة لا ريد لا عشم
عود ليها يا محمد تعال
ارجوك تعال سيب البجم
عود لى وليداتك تعال
ده انت الانيس انت العشم
عود لى وايداتك تعال
منعول ابو العيش واللحم
دى الناس شبعانة بدون لحوم
ما شفت زول كتلو الجحم
وهدى البلاد مليانة عيش
وبرضو من دونو بنعيش
وإلهنا لا حاج لا حرم
عود لينا يامحمد تعال
ما تشكَر الغربة الهناك
ارجوك تعال سيب الغنم
عود لينا يا زهر الربيع
عود لينا ياعود الشمم
عود لى ربوع اهلك تعال
ادينا من عودك نغم
وأملنا يا محمد تعود
قبَال تفوت تصبح هرم
عود لينا يامحمد تعال
شتت ريالات السجم
واطرب مع النغم الجميل
رقَص بنيات العشم
avatar
زكريا عبدالرازق

المساهمات : 119
تاريخ التسجيل : 16/02/2009
الموقع : zakaria22un@hotmail.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

يامرحبا

مُساهمة  الجراح في السبت أكتوبر 23, 2010 11:49 pm

السلام عليكم ورحمة الله
[font=Arial Black]
كيف حالك يازكريا وكيف حال الاخ عطاء عمر حاج سلمان
وبصراحه عطاء شاعر بمعنى الكلمه واحييه على هذه القصيده
وقول لي عطاء البلوله اذا ماجاء بعد هذه القصيده علي الطلاق مايجي تاني [/
font]
avatar
الجراح

المساهمات : 36
تاريخ التسجيل : 26/11/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: من وحى الغلابة-للشاعر عطا عمر

مُساهمة  زكريا عبدالرازق في الأحد أكتوبر 24, 2010 1:08 am

الاخ انور كيفك
الكل الحمد لله بخير وصحة جيدة بس فاقدنك ومشتاقين لطلتك
وقد عاد طائر النورس الى عشه بعد غيبة لتعود ليالى النغم الطروب
الغريب عن بلدو مهما طال غيابو
مصيرو يرجع تانى لاهلو وصحابو

عقبال عودة كل النوارس
avatar
زكريا عبدالرازق

المساهمات : 119
تاريخ التسجيل : 16/02/2009
الموقع : zakaria22un@hotmail.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أمونة فى منصة العقاب

مُساهمة  زكريا عبدالرازق في الثلاثاء أكتوبر 26, 2010 1:53 am

[center]
أحبتى........................................
وعفتى يوما ستفتح الابواب دونما ضجيج
وعفتى يوما سيوضع المفتاح تحت.......
خوزة الهوى ونستريح....
فاليوم هناك فى ديارنا.....
يحرم الهوى... بلا سبب
هناك ينتطى كبيرنا جواده...العتيق
ليعلن الهلاك ضد من يبوح...
ويسكت الجميع....
يسكت الجميع الا فاجرا صعلوك
ومن يريد ان يكون فاجرا صعلوك؟
سوى أنا!!!!!!!
فى سبيل نظرةٍ فى خدها ابوح
ارفع راية التمرد......العصيبة
واحتمل عقوبة العصيان
ها...قد جاءنى الجلاد بسوطه الطويل
يضربنى.....يقهرنى.....يزلنى
آه......اوه......واىَ
وتعلن الهزيمة...
وتسقط المرفوعة القديمة
وتسرح النيران فى الهشيمة
وتمتلئ المنصة بالضجيج والصخب
ويعلن الجلاد فوزه المعروف
وبينما الجميع فى ضجيج
تحدث المفاجأة!!!
أمونة فى منصة العقاب تستشيط
وتعلن الابحار ضد موجة الجميع
وتعلن العصيان...
لا....لا....لاتظلمو حمدان
إنى أحبه...
أريده...
أهواه...
ودونه سألفظ الجميع
لا عمدة...لا غفير
أمير...او جلاد
اهواه دونما قيود
اهواه دافعى الهوى ونصرة المظلوم
واتكاءة الخريف
وضجت المنصة من جديد
وكلهم تساءلو؟؟؟
فى حيرة تساءلو؟؟؟
لعل زائر الاحلام زار خيمة الصبية
فأعلنت مجون!
أم انه الجنون؟؟؟
تأكد الجميع انه الغرام
رموها بالحجارة بالخصام
ستنتهى الحجارة
سينتهى الخصام
وبعده......
بعده سيعلن الغرام هناك فى مدينتى
حيث الجمال والعفاف والسلام
avatar
زكريا عبدالرازق

المساهمات : 119
تاريخ التسجيل : 16/02/2009
الموقع : zakaria22un@hotmail.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الاستنساخ

مُساهمة  زكريا عبدالرازق في الخميس ديسمبر 23, 2010 11:42 pm


لو قلت انك الهناء.....
او انك الجحيم والبلاء
او قلت ما يقول المفرطون
الحور انت والكمال وانت جرعة الدواء
عندى لايفيد......
لو قلت انك السكينة فى زمان الابتلاء
او انك الوحيدة فى دفاتر الغرام والرضاء
اكون مثلهم------
لا افهم الغرام
ولا منابع التطريب والهيام
اكون كاذبا---
لان للهناء منحنى
وللجحيم منعطف
وللجمال نقطة انتهاء
وكل شئ----
كل شئ آيل للسقوط
والحور والجنان والقُبل
فى نظرتى---
عوالم الغيوب وشهوة القدر
لكننى اهواك
اهواك من دواخلى
واحس باستنساخك البرئ
من دواخلى البريئة
لا انكر امتعاضى بعض منك
اكره البراءة فى عينيك
لان فى البراءة بعض سُكر
حواء لقد جابت لآدم السنين
الليل والنهار
وعند التقاءه انكرت قيامها بالمرة
وقالت انها---
من يوم افتراقه لم تعد تهواه
فالمكر فى عيونكم قِِدم
من امكم حواء
وهذه طبيعة النساء المكر والغباء
لكننى اشتهيك
مازلت اذدريك ورغم ذلك ابتغيك
اعلم ان فى خيالك الكثير
من يملك الجمال تعشقيه
تعشقى الجمال فيه
ومن يحوش المال تبتغيه
تطلبى الثراء من جيوبه المليئة
وتبتغينى-------
لاننى معزوفتى غيثارك الوحيد
فالتعشقى ماشيئتى
ولتبعدى المزيد
فاننى الهواء والماء والقصيد
avatar
زكريا عبدالرازق

المساهمات : 119
تاريخ التسجيل : 16/02/2009
الموقع : zakaria22un@hotmail.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الخليفة الفاضل

مُساهمة  زكريا عبدالرازق في السبت أبريل 16, 2011 1:01 pm

[center]
عزرا....
قد فاتنا فى حبك الكثير
الرفقة والدروس
وابتسامة خجولة فحواها
كل خير....
قد ضاع من تراثنا قمرا سطوعا
حالما لزم السماء واضاء كل دير
العفة فى حشاها كان لجة
والصدق والاباء والضمير
كان العطاء شامخا مسترسلا
والفقه والايواء والاكثير
مازال فى تاريخه ملامحا
لم تصفح الايام فضلها الكبير
قالوا لنا لقد كان حلما نادرا
وكان سمحا فاضلا
يجود بالصغير والكبير
قالوا لنا قد كان نورا ساطعا
اضاء عتمةً موروثة وذلةً وضير
قصوا لنا عن صبره
وخيره الوفير
ماكان لحنا ناشذا
او كان فجرا كاذبا
ماكان ماء الشمس فى الظهير
عهدته والكل يثنى حجتى
لحنا طروبا صادقا فخور
رأيته صبحا نديا حالما
يقصى الظلام مبعدا وينعش الزهور
احسسته ماءا طهورا طاهرا
يروى الظمئ ويذهب القصور
احقا جئتمو لترجعوا زكر
ولىٍ صالح منصور
هل ياترع عزمتمو ان تظهروا
وفاءكم لشيخنا وليثنا الهصور؟
ان الوفاء لمعة وصبغة
جميلة ونور
لاتذهبو بريقها بالفوضى
والاهمال والنفور
تعقبو طريق شيخكم
تحسسوا آثارهم تبقى مدى الدهور
فى ابنهم لها صدى
فى بنتهم لها شذى
فى الاهل فى الحيران فى الجزور
فشيخنا والفضل للاله والرسول
قد كان سنة مضيئة
وروعةُ تسابق العصور
ماغاب عن اوراده للحظة
ولا هوى الدنيئة والدثور
ماكان صاخبا او لاعبا
كان الفقيه صامتا وعابدا شكور
فالتنهلوا من شيخكم
ولتفرحوا بيومكم ولتظهروا السرور
فاننا عشاق شيخ عالمٍ وعامل
وحجة تقارع الجهَال والغرور
وختمنا احبتى بالفارس المغوار
سيدنا الرسول
خير البرية مطلقا وحاميها
يوم انطواء الارض والقبور
محمد اصل الهوى ونبعه
وملهم الاحساس والشعور
صلى عليه الله ماهبَت صبى
وغردت ورقاء وانداح السرور

عطا عمر سلمان
الطندب-2009
avatar
زكريا عبدالرازق

المساهمات : 119
تاريخ التسجيل : 16/02/2009
الموقع : zakaria22un@hotmail.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى